عناقيد أنثى!!

ما زلتُ طفلةً
أحملُ في حضنِ قلبي علبة ألوانٍ
أخربشُ على الحياة بسماءٍ تشبهُني
وفي كفِّي صندوقُ صلصالٍ أزرق.

أتسلقُ جيب قلبكَ
لا تدعني أنزل الآن.

أهزُّ الحياةَ
بأيقونةِ حلْم
وبلهفة زمن.
يا تلك التي توقظُ فجرَ آهاتي
تعالي..
هاك شَعْري قلِّميه
ومشَّطي أصَابعي!!

أتلذذ بتوت الكلام
أعطني حَبة أخرى
لم أشبعْ بعد!!

أستحمُّ بضوءٍ
تهادى إليّ
وأمضي أمشِّطُ الليل
أعلِّق ضفيرتي فوقَ نجَمة
وما بين صحو وحلم
أعودُ
أتثاءبُ
أحتمي بكوكبٍ لم يمرّ!!

صوتُك ما زالَ يتمتم
ينثني.. يَتسربلُ في كفِّي
كما صوت الشجر.

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s